ما هي الأعمال التي قامت بها الحكومة المركزية

في مجال الشئون الخارجية المتعلقة بهونغ كونغ بعد عودتها إلى الوطن؟
2003/02/26

عالجنا بجدية وحسب بنود القانون الأساسي عددا كبيرا من الشئون الخارجية المتعلقة بهونغ كونغ والتي تقع في دائرة مسئولية الحكومة المركزية، وساعدنا حكومة المنطقة الإدارية الخاصة على معالجة عدد كبير من الشئون الخارجية، وشملت أعمالنا خمس مجالات. ففي مجال المنظمات والاتفاقيات الدولية سهلنا المشاركة في 120 مؤتمرا دوليا لمسئولي حكومة المنطقة الإدارية الخاصة بمن فيهم أجانب بصفتهم أعضاء في وفد الحكومة الصينية، وفوضنا حكومة المنطقة الإدارية الخاصة تفويضا كاملا للمشاركة بنفسها في المؤتمرات الدولية، وطلبنا باسم الحكومة المركزية استضافة معرض تكنولوجيا المعلومات الآسيوي والمؤتمر الدولي حول تنظيم الصيدلة في هونغ كونغ وساعدنا حكومة المنطقة الإدارية الخاصة على استضافة عشرة مؤتمرات حكومية دولية أخرى، ووافقنا على إنضمام المنطقة الإدارية الخاصة إلى منظمتين دوليتين وإنشاء منظمات دولية مكتبين في المنطقة، وساعدنا حكومة المنطقة على صياغة تشريع الأمم المتحدة حول العقوبات وإتخاذ قرارات لتطبيق سبعة عشر قرارا حول عقوبات أصدرها مجلس الأمن الدولي وشجعنا حكومة المنطقة على إلغاء سياسة " الميناء الأول لإيواء اللاجئين الهنود من أصل صيني بينما أعطينا موجهات لحكومة هونغ كونغ حول هذا الأمر. وفي مجال الإتفاقيات والقوانين، وعلى الصعيد الثنائي، أصدرنا 130 وثيقة تفويض لحكومة المنطقة الإدارية الخاصة تفوضها لإجراء المفاوضات والتوقيع على إتفاقيات ثنائية بشأن الطيران المدني وعبور رحلات شركات الطيران المبرمجة وحماية الاستثمارات وتسليم الهاربين والمحكوم عليهم والمساعدات القضائية والجنائية، وفوضنا حكومة المنطقة الإدارية الخاصة بالتوصل إلى إتفاقيات بشأن إلغاء التأشيرات المتبادل أو وضع ترتيبات إدارية مع دول أجنبية (باستثناء الدول التي ليست لها علاقات دبلوماسية مع الصين) ، وراجعنا خمسة وأربعين من مشروعات الاتفاقيات الثنائية التي يجب أن تقدمها حكومة المنطقة إلى الحكومة المركزية لمراجعتها والمصادقة عليها. وعلى الصعيد المتعدد الأطراف، استطلعنا آراء حكومة المنطقة الإدارية الخاصة بخصوص تطبيق أربع عشرة معاهدة دولية حول الطيران المدني وحماية البيئة والعمل وغيرها في هونغ كونغ وقمنا بإبلاغ حكومة المنطقة الإدارية الخاصة وتقديم تفسيرات لها بشأن تطبيق سبع معاهدات دولية حول الدفاع والشئون الخارجية، وساعدنا حكومة المنطقة الإدارية الخاصة على تقديم تقارير أو معلومات شملت أكثر من مائة مادة إلى آلية المعاهدات الدولية. تلقينا وراجعنا أكثر من مائة وسبعين قضية حول المساعدة القضائية بين هونغ كونغ ودول أجنبية في مجالات جنائية ومدنية واقتصادية. وفي المجال القنصلي، أنجزنا الأعمال الخاصة بتوقيع حكومة بلادنا مع إثنتي عشرة دولة بما فيها كوريا الديمقراطية وإيران على إتفاقيات إنشاء القنصليات في هونغ كونغ، وصادقنا على تعيين ستة وأربعين قنصلا عاما وقنصلا شرفي، وقدمنا الحماية القنصلية وبادرنا بعمليات إنقاذ وإغاثة لسكان هونغ كونغ الذين تعرضوا لمحن في دول أجنبية وعالجنا بالتعاون الوثيق مع السفارات والقنصليات الصينية المعتمدة في الدول الأخرى وحكومة المنطقة الإدارية الخاصة ثلاثمائة وستا وثلاثين قضية قنصلية متعلقة بهونغ كونغ، وعشرون منها نجحنا في تسويتها بنجاح كبير. ومنحنا أكثر من مليون ومائة ألف من التأشيرات وجوازات السفر والمستندات الأخرى. وفي مجال التشريفات، نقلنا إلى حكومة المنطقة الإدارية الخاصة خمسين طلبا لزيارة كبار الضيوف الأجانب لهونغ كونغ وثلاثين طلبا حول السماح بالعبور والاستقبال وعشرة طلبات لقاء مع تونغ تشي هوا الرئيس التنفيذي للمنطقة. كما أبلغنا سفاراتنا وقنصلياتها لدى الدول الأخرى بستة وعشرين طلبا لزيارة الرئيس التنفيذي تونغ تشي هوا وكبار المسئولين بحكومة المنطقة الإدارية الخاصة لتلك الدول حيث بذلت تلك السفارات والقنصليات جهودا كبيرة في هذه الأمور. ووافقنا على دخول مائة وخمس وعشرين سفينة عسكرية أجنبية إلى هونغ كونغ، منها سبع وتسعون سفينة أمريكية، ووافقنا على طلبات الهبوط في هونغ كونغ لمائة وست وتسعين طائرة أجنبية منها مائة وثلاثون طائرة عسكرية. وفي المجال الإعلامي، وافقنا على طلبات لزيارة المناطق الداخلية من سبعمائة وتسعين مراسلا أجنبيا ضمن مائتين وواحدة وتسعين مجموعة، وطلبات مقابلة قادة البلاد في إحدى عشرة مناسبة لمائتين وسبعة عشر من المراسلين الهونغ كونغيين الذين كانوا يرافقون وفود هونغ كونغ الزائرة ، وعقدنا مائتين وثلاثة مؤتمرات صحفية.
 أرسل إلى صديق     طباعة

رقم 2 الشارع الجنوبي ، تشاو يانغ من ، حي تشاو يانغ ، مدينة بكين رقم البريد : 100701 التليفون : 65961114 - 10 - 86 +