الاعتقادات الدينية

2003/02/26

يعتنق معظم سكان منطقة التبت الذاتية الحكم البوذية التبتية، ويوجد حوالي 2000 نسمة يعتنقون الإسلام بينما يعتنق حوالي 600 فرد المسيحية الكاثوليكية.
البوذية التبتية البوذية التبتية فرع من البوذية في الصين. في القرن السابع الميلادي انتقلت البوذية بالتتابع من المنطقة الوسطى الصينية ونيبال الى مملكة توبوه في ذلك الحين،حيث انتشرت بين الأمراء والنبلاء أولا، ثمً ذاعت وسط عامة الناس تدريجيا.وتنقسم عملية انتشارها الى مرحلتين وهما مرحلة الانتشار الأولي في عهد مملكة توبه من القرن السابع الى القرن التاسع ومرحلة الانتشار الثاني(بين القرن العاشر وأواسط القرن العشرين). وخلال مرحلة الانتشار الثاني الطويلة توافد كبار الرهبان البوذيين المشاهير من الهند ومنطقة كشمير بلا انقطاع الى هضبة تشينغهاي – التبت لنشر البوذية، بينما استوعبت بعض أفكار الدين البدائي القديم بالتبت- دين البن، فتشكًلت البوذية التبتية التي تنتمى الى بوذية ماهايانا.
البوذية التبتية طائفة لها خصائص مميًزة. مثلا إنً نظام تقمًص روح البوذا الحيً الذي تفتقر اليه الطوائف البوذية الأخري في داخل الصين.وخلال عملية تطوًرها الطويلة تشكًلت كثير من الطوائف وأهمًها طائفة نينغما(يطلق عليها العامة اسم الدين الأحمر) وطائفة ساقا(يطلق عليها العامة اسم دين الأزهار) وطائفة قجيو(يطلق عليها العامة اسم الدين الأبيض) وطائفة قه لو(يطلق عليها العامة اسم الدين الأصفر). ومن بين هذه الطوائف كانت طائفة قه لو التي تشكًلت بعد أن أجرى تسونغ كه باه إصلاحات على البوذية في أوائل القرن الخامس عشر لها تأثيرات كبيرة.وتشكًل لهذه الطائفة فيما بعد نظاما البوذيين الحيًين البانتشن والدالاي لاما.
احترام وحماية حرية الاعتقاد الديني إنً احترام وحماية حرية الاعتقاد الديني سياسة أساسية تنتهجها الحكومة الصينية تجاه الأديان.تطبق في منطقة التبت الذاتية الحكم مثل بقية أنحاء البلاد سياسة حرية الاعتقاد الديني.وإنً النص الكامل لهذه السياسة هو أن الحرية مكفولة للمواطن للإيمان بالدين أو عدم الإيمان به، كما أن الحرية مكفولة للإيمان بهذا الدين أو ذاك الدين، وله حرية ليؤمن بالدين في الوقت الحاضر حتى ولم يؤمن به في الماضي كما له حرية ألا يؤمن بالدين في الوقت الحالي حتى وإن آمن به في الماضي، وفي داخل الدين الواحد له حرية للإيمان بما يشاء من الطوائف.وبعد تحرير التبت سلميا نفًذت الهيئات المختلفة المستويات بالتبت سياسة حرية الاعتقاد الديني بجدً، فلقيت ثناءات من قبل الرهبان والجماهير بصورة واسعة.والآن يتمتع مواطنو التبت تحت حماية الدستور الوطني والقوانين بحرية كاملة لممارسة النشاطات الدينية الطبيعية.وفي فترة الثورة الثقافية الكبرى من عام 1966 الى عام 1976 تعرًضت سياسة حرية الاعتقاد الديني في التبت لتجاوزات مثل المناطق الأخري في أنحاء البلاد، وشهدت أماكن ومنشآت النشاطات الدينية أضرارا خطيرة. وبعد انتهاء الثورة الثقافية الكبري طبقت منطقة التبت الذاتية الحكم سياسة حرية الاعتقاد الديني بصورة شاملة، حيث أعادت وأسًست بالتتابع المؤسسات الدينية،كما يجرى من جديد الاحتفال بعدد من الأعياد الدينية القومية، وازدادت كثير من أماكن العبادة. وحاليا توجد في منطقة التبت الذاتية الحكم أكثر من 1400 معبد كبير وصغير ومكان للتعبد لسدً حاجات أتباع الدين في ممارسة نشاطاتهم الدينية الطبيعية. وفي البضع عشرة سنة الأخيرة خصًصت الدولة الى منطقة التبت الذاتية الحكم اعتمادات مالية خاصة تبلغ أكثر من 220 مليون يوان صيني لتطبيق السياسة الخاصة بالأديان، حيث تمً ترميم معبد داتشاو الذي أنشئ في القرن السابع، ومعبد سانغيا الذي أنشأه ملك توبوه في القرن الثامن الميلادي،والمعابد المشهورة الأربعة لطائفة قه لو البوذية التبتية- معبد تشابانغ ومعبد سلا ومعبد قاندان ومعبد زاشيرونبو.كما رصدت الدولة 55 مليون يوان صيني لترميم قصر البودالا على مدى خمس سنوات،كما خصًصت معونة خاصة بمبلغ 6،7 مليون يوان و111 كيلوغراما من الذهب وأكثر من 2000 كيلوغرام من الفضة وكمية كبيرة من المجوهرات لترميم بروج البوغودا والقاعات التذكارية للبانتشن الخامس حتى البانتشن التاسع.في يناير عام 1992 توفى البانتشن العاشر أردينى تشويجيجيانزان.فخصًصت الدولة أموالا لبناء برج باغودا وقاعة تذكارية لجثمان البانتشن العاشر أرديني تشويجيجيانزان في معبد زاشيرونبو، وأقيم حفل ضخم حسب الشعائر التقليدية للبوذية التبتية. وبموافقة الحكومة المركزية جرت أعمال بحث وتحديد الصبي المتقمًص لروح البانتشن العاشر تحت إشراف معبد زاشيرونبو بصورة سلسة.
النشاطات الدينية المستقلة تنظًم مختلف الفئات الدينية بالتبت نشاطات دينية مختلفة بصورة مستقلة.أسًس فرع الجمعية البوذية الصينية في منطقة التبت الذاتية الحكم المعهد البوذي بالتبت،وينظم دورات لدراسة الكتب البوذية في بعض المعابد لمختلف الطوائف الدينية كما يرشًح عددا من رجال الدين الذين يحملون لقب البوذا الحي والراهب العالم الى بكين لإكمال الدراسة في قسم اللغة التبتية للمعهد البوذي العالي الصيني.عام 1984 أهدت حكومة منطقة التبت الذاتية الحكم كتاب " قانزور" البوذي باللغة التبتية من طبعة لاسا الى الجمعية البوذية بمنطقة التبت الذاتية الحكم،وأسًست دار طبع الكتب البوذية بلاسا لتوفير كتب"قانزور"البوذيية باللغة التبتية التي طبعتها الى مختلف المعابد البوذية التي تستخدم اللغة التبتية داخل المنطقة وخارجها.عام 1990 بدأت الجمعية البوذية بالمنطقة نحت نصوص كتاب" قانزور"البوذي باللغة التبتية من طبعة لاسا الذي رغب الدالاي لاما في نحته ولم يقدر على تنفيذ ذلك في معبد مورو بلاسا.عام 1985 أسًست الجمعية البوذية بمنطقة التبت الذاتية الحكم مجلة" البوذية بالتبت".والآن يوجد في المنطقة كلها أكثر من 34 ألف راهب وراهبة،وانتخب مئات من شخصيات الأوساط الدينية نوابا للشعب وأعضاء بمجالس المؤتمر الاستشاري السياسي وأعضاء بالجمعيات البوذية بمختلف المستويات وتولى بعضهم المناصب في الحكومة.وقامت المنظمات البوذية وشخصيات الأوساط الدينية بمنطقة التبت الذاتية الحكم بزيارات متعددة الى الدول الأجنبية في إطار رحلات استطلاعية وتبادل أكاديمي،كما استقبلوا الجماعات والأفراد من عشرات الدول الى التبت للحجً والزيارة والاستطلاع.
 أرسل إلى صديق     طباعة

رقم 2 الشارع الجنوبي ، تشاو يانغ من ، حي تشاو يانغ ، مدينة بكين رقم البريد : 100701 التليفون : 65961114 - 10 - 86 +