المتحدثة باسم وزارة الخارجية هوا تشونينغ تجيب على سؤال الصحافة حول العلاقات بين الصين وإستونيا

2014/09/25

س: تعرضت العلاقات بين الصين وإستونيا لصعوبات بعد لقاء بعض كبار السياسيين الإستونيين مع الدالاي لاما في أغسطس عام 2011. وقيل إن نائب وزير الخارجية الصيني وانغ تشاو التقى اليوم مع السفير الإستوني لدى الصين. فرجاء إطلاعنا على المعلومات ذات الصلة.

ج: يوم 25 سبتمبر الجاري، التقى نائب وزير الخارجية الصيني وانغ تشاو مع السفير الإستوني لدى الصين توماس لوك، حيث أشار الجانب الإستوني إلى أن تعثر العلاقات الصينية الإستونية خلال السنوات الأخيرة أمر مؤسف، وأن الجانب الإستوني يولي اهتماما بالغا لتطوير علاقات الصداقة والتعاون مع الصين، ويلتزم بسياسة صين واحدة، ويعترف بأن التبت جزء لا يتجزأ من الصين، ولن يدعم أي قوى أو محاولات انفصالية تسعى إلى "استقلال التبت" وتمس بوحدة الأراضي الصينية.

أعرب الجانب الصيني عن ترحيبه بموقف الجانب الإستوني هذا واستعداده للتعامل الملائم مع مثل هذه المسائل الحساسة في المستقبل. وإن الحكومة الصينية تهتم بتطوير علاقات الصداقة والتعاون مع إستونيا. واتفق الجانبان الصيني والإستوني على دفع التطور المستمر والصحي والمستقر للعلاقات الثنائية على أساس الاحترام المتبادل والمساواة.

 أرسل إلى صديق     طباعة

رقم 2 الشارع الجنوبي ، تشاو يانغ من ، حي تشاو يانغ ، مدينة بكين رقم البريد : 100701 التليفون : 65961114 - 10 - 86 +