وانغ يي يتحدث عن المفاوضات بشأن ملف إيران النووي: بدأ النور يظهر في نهاية الأفق، ويجب على الأطراف الرئيسية في المفاوضات اتخاذ حسم سياسي

2015/03/08

في يوم 8 مارس عام 2015، قال وزير الخارجية وانغ يي في المؤتمر الصحفي الذي عقده على هامش انعقاد "الدورتين" لكل من المجلس الوطني لنواب الشعب الصيني والمؤتمر الاستشاري السياسي للشعب الصيني إن إيجاد حل شامل لملف إيران النووي أمر يساهم في حماية النظام الدولي لمنع الانتشار النووي ويساهم في تعزيز السلام والأمن والأمان في منطقة الشرق الأوسط ويساهم في توفير خبرات مفيدة لتسوية القضايا الشائكة الكبرى من خلال المفاوضات، فيجب على كافة الأطراف العمل بالمثابرة حتى تتوصل إلى نهاية جيدة للمفاوضات.

وأكد وانغ يي على أن الآثار التي قد تترتب على مفاوضات ملف إيران النووي أبعد بكثير من المفاوضات نفسها، ومن الطبيعي أن تحدث فيها بعض التعرجات، والآن، ورغم الغموض الذي يلف مستقبل المفاوضات، أبصرنا النور في نهاية النفق. ونرى أن المفاوضات قد وصلت إلى نقطة حرجة، وندعو كافة الأطراف وخاصة الأطراف الرئيسية في المفاوضات إلى سرعة اتخاذ حسم سياسي.

وأشار وانغ يي إلى أن الجانب الصيني طرف مهم في المفاوضات وقدم حتى الآن مساهمات فعالة في تسوية المشاكل المحورية والصعبة في المفاوضات. وإننا على استعداد للعمل مع كافة الأطراف من أجل إكمال ماراثون المفاوضات بشأن ملف إيران النووي في يوم مبكر.

 أرسل إلى صديق     طباعة

رقم 2 الشارع الجنوبي ، تشاو يانغ من ، حي تشاو يانغ ، مدينة بكين رقم البريد : 100701 التليفون : 65961114 - 10 - 86 +