رئيس مجلس الدولة الصيني وين جياباو في مقابلة صحفية مع وكالة أنباء بريس ترست الهندية

2005/04/08

 

   أدلى رئيس مجلس الدولة الصيني وين جياباو في بكين بحديث خاص إلى وكالة أنباء بريس ترست الهندية قبيل جولته لأربع دول في جنوب آسيا.

 

   أكد رئيس مجلس الدولة الصيني وين جياباو ردا على السؤال حول التعليق على العلاقات الصينية الهندية في الوقت الراهن، على أنه يحق لنا أن نقول إن هذه العلاقات تمر الآن بأحسن مرحلة تاريخية، إذا ما استعرضنا مسيرة السنوات الخمس والخمسين الماضية منذ إقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين. كما أشار إلى أن العلاقات الصينية الهندية تتقدم في الوقت الراهن في مسلك تقدم مستمر سليم ناضج، وبدأت دخول مرحلة جديدة للتعاون الشامل. ويتخذ كلا البلدين الطرف الآخر شريكا هاما للتبادل والتعاون، فتزداد الثقة المتبادلة بينهما سياسيا، ويلتزم كلاهما بالمبادئ الخمسة للتعايش السلمي، ويتمسك بموقف التسوية العادلة والمعقولة للمشاكل التي خلفها التاريخ عبر المشاورات المتكافئة. وتشهد التبادلات والتعاون بين البلدين في مجالات الاقتصاد والتجارة والثقافة والعلم والتكنولوجيا والتعليم والسياحة وفي تعاملهما مع الشؤون الدولية تطورات جديدة باطراد. وإن الصين والهند كلاهما على ثقة تامة بآفاق واعدة للعلاقات الثنائية بينهما. وتجسد الصداقة جيلا بعد جيل والتنمية المشتركة بين الصين والهند رغبة مشتركة للشعبين.

 

   وبشأن التعاون الاقتصادي والتجاري الثنائي بين البلدين، قال وين جياباو إن العلاقات الاقتصادية والتجارية الثنائية بين الصين والهند تتطور بسرعة، ويزداد هذا التعاون اتساعا وعمقا. فبلغت قيمة حجم التجارة الصينية مع الهند 13.6 مليار دولار أمريكي عام 2004، مما تجاوز الهدف المحدد بـ 10 مليار أمريكي، أو بعبارة أخرى، تضاعف حجم التبادل التجاري بين الصين والهند 12 مرة مما كان عليه قبل 10 سنوات. وتعد الهند أكبر شريك تجاري للصين في جنوب آسيا، وبالمقابل، قد أصبحت الصين ثاني أكبر سوق مستوردة للبضائع الهندية وثالث مصدر للصادرات إليها. وهذا يدل على أن القوة الكامنة لزيادة التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين كبيرة، وآفاق هذا التعاون رحبة.

 

   كما أشار وين جياباو إلى أن التنمية في الصين والهند تجسد تعاظم قوة آسيا كمجموعة، وتعكس تقدم الدول النامية. وليس هناك صراع حقيقي بين الصين والهند، بل هناك مجالات عديدة لاقتباس الخبرات والتجارب فيما بينهما. وأكد على أن الصين والهند صديقتان مخلصتان، وليستا خصمتين. فلا شك أن الصداقة بين البلدين مفيدة لكلاهما.

 

 أرسل إلى صديق     طباعة

رقم 2 الشارع الجنوبي ، تشاو يانغ من ، حي تشاو يانغ ، مدينة بكين رقم البريد : 100701 التليفون : 65961114 - 10 - 86 +