الرئيس الجيبوتي إسماعيل عمر جيله يلتقي مع الوزير وانغ يي

2014/01/08

في يوم 7 يناير عام 2014، التقى الرئيس الجيبوتي إسماعيل عمر جيله مع وزير الخارجية الصيني وانغ يي في قصر الرئاسة.

قال الرئيس إسماعيل عمر جيله إن الصين صديق حقيقي وصادق لجيبوتي، ونشكر الجانب الصيني على مشاعركم العميقة تجاهنا ومساعداتكم الكبيرة لنا منذ وقت طويل. وإن الجانب الصيني يدعم جيبوتي في مجالات بناء البنية التحتية والخدمات اللوجستية، الأمر الذي أسهم بشكل فعال في جعل جيبوتي كملتقى المواني والمواصلات في شرقي إفريقيا. إن الجانب الجيبوتي حريص على تعميق التعاون الاستراتيجي مع الصين، والاستفادة من التجارب الصينية الهامة في مجال التنمية الاقتصادية والاجتماعية، متطلعا إلى مواصلة الحصول على الدعم الصيني في مجالات توسيع البنية التحتية وبناء المنطقة الاقتصادية الخاصة وتطوير الطاقة والموارد، كما يرغب في تعزيز التعاون مع الصين في الشؤون المتعلقة بالسلام والأمن في شرقي إفريقيا.

من جانبه، قال الوزير وانغ يي إنه منذ إقامة العلاقات الدبلوماسية بين الصين وجيبوتي قبل 35 عاما، ظل الجانبان يلتزمان بالمساواة الاحترام المتبادل والدعم المتبادل والتنمية المشتركة، وقد أصبحت العلاقات الصينية الجيبوتية نموذجا للتعايش السلمي بين الدول الكبيرة والصغيرة على أساس المنفعة المتبادلة والكسب للكل. إن الجانب الصيني يعتبر جيبوتي شريكا هاما له، وظل ينظر إلى العلاقات الصينية الجيبوتية يتعامل معها بنظرة استراتيجية وطويلة المدى. إن الجانب الصيني باعتباره أكثر صديق موثوقا به لجيبوتي، على استعداد لتعميق التعاون المتبادل المنفعة في مجالات المواني والمواصلات وغيرها التي إن جيبوتي أحوج ما تكون إليها، بما يساعد جيبوتي على تعزيز مزاياها الجيولوجية وتحقيق الترابط في منطقة شرقي إفريقيا. كما سيعزز الجانب الصيني دعمه لجيبوتي في المجالات المعيشية، بما يعود بمزيد من الفوائد على الشعب الجيبوتي. إن تعميق التعاون في مجالات الأمن والدفاع يتفق تماما مع المصلحة المشتركة للجانبين، وإن الجانب الصين على استعداد لبذل جهود مشتركة مع الجانب الجيبوتي لصيانة السلام والاستقرار في المنطقة.

 أرسل إلى صديق     طباعة

رقم 2 الشارع الجنوبي ، تشاو يانغ من ، حي تشاو يانغ ، مدينة بكين رقم البريد : 100701 التليفون : 65961114 - 10 - 86 +