طباعة
أرسل إلى صديق
 
وزارة خارجية جمهورية الصين الشعبية > آخر الأخبار
 
رئيس مجلس الدولة ون جياباو يعقد مباحثات مع نظيره العراقي نوري المالكي

18/07/2011


عقد رئيس مجلس الدولة ون جياباو مباحثات مع رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي في قاعة الشعب الكبرى يوم 18 يوليو عام 2011.

قال ون جياباو إن العراق حكومة وشعبا بذل جهودا إيجابية في السنوات الأخيرة من أجل تحقيق الاستقرار والوفاق الوطني وتسريع عملية إعادة البناء الاقتصادي وتطوير العلاقات مع دول الجوار والمجتمع الدولي، وأحرز منجزات ملحوظة في هذه المجالات، وهذا يتفق والمصالح الأساسية للشعب العراقي، ويمثل أيضا الرغبة المشتركة للمجتمع الدولي. ونثق بأن العراق يستطيع تحقيق الأمن والآمان الدائمين والتنمية الاقتصادية والمساهمة في تدعيم السلام والاستقرار في المنطقة.

أشار ون جياباو إلى أن البلدين والشعبين يربطهما تبادل يرجع إلى التاريخ القديم، والصداقة التقليدية بين البلدين ظلت صامدة أمام اختبارات الزمن. تحترم الصين دائما خيار وإرادة الشعب العراقي، وتدعم جهود العراق الرامية إلى صيانة الاستقلال والسيادة وسلامة الأراضي وتحقيق الاستقرار والتنمية، وترغب في تعزيز الزيارات المتبادلة الرفيعة المستوى وزيادة التفاهم والثقة وتكثيف التشاور والتعاون في القضايا الدولية والإقليمية المطروحة بما يحقق تطورا جديدا للعلاقات الصينية العراقية.

أكد ون جياباو على أن حكومة الصين تشجع شركاتها على إقامة علاقات العرض والطلب الطويلة المدى والمستقرة مع العراق في مجال النفط والغاز الطبيعي وتوسيع التعاون المتبادل المنفعة في التنقيب والاستخراج والتكرير وتصدير المعدات. ستواصل الصين تقديم ما في وسعها من المساعدات لإعادة البناء الاقتصادي في العراق، وتنفذ بصورة جادة اتفاقية خفض وإعفاء الديون المستحقة على العراق، وتشارك بقوة في مشاريع البنية الأساسية، وتقوم بتدريب كوادر عراقية في مختلف التخصصات لتعزيز قدرة العراق على التنمية الذاتية.

قال نوري المالكي إن العراق والصين بينهما صداقة تقليدية قوية. يشكر العراق الصين حكومة وشعبا على ما قدمته من الدعم والمساعدة الثمينة للعراق في الأيام الصعبة له. ولعبت هذه المساعدة دورا كبيرا في استتباب الاستقرار ودفع إعادة الإعمار في العراق. سيتخذ العراق المزيد من الإجراءات لحماية سلامة المواطنين الصينيين والحقوق والمصالح للشركات الصينية في العراق. وأعرب عن أمله في أن يقوم المزيد من الشركات الصينية بالاستثمار في العراق وتوسيع التعاون في مجالات النفط والغاز الطبيعي والكهرباء والنقل والمواصلات والإسكان والاتصالات والزراعة لما فيه المصلحة المشتركة للجانبين. وتلتزم حكومة العراق بثبات بسياسة الصين الواحدة، وتعتبر الصين شريكا استراتيجيا هاما، وتحرص على العمل مع الصين من أجل تحقيق تطور أكبر للعلاقات الثنائية في مختلف المجالات.

بعد المباحثات، حضر رئيس مجلس الدولة ون جياباو ورئيس الوزراء العراقي نوري المالكي مراسم التوقيع على وثائق التعاون بين البلدين.

وقبل المباحثات، أقام ون جياباو مراسم الاستقبال على شرف نظيره العراقي نوري المالكي في الصالة الشمالية بقاعة الشعب الكبرى بحضور نائب رئيس حزب تشيقونغ لي تشوبين ووزير الخارجية يانغ جيتشي ورئيس اللجنة الوطنية للتنمية والإصلاح تشانغ بينغ ووزير التجارة تشن دمينغ والسفير الصيني لدى العراق تشانغ يي.


طباعة أرسل إلى صديق